ننتظر تسجيلك هـنـا

تحذير .. حتى لا تتعرض عضويتك للتشهير والحظر في منتديات (( الليل وعشاقه ))يمنع منعاً باتاً تبادل اي وسائل لحسابات التواصل الاجتماعي بجميع أنواعها, وكذلك استخدام التقييم والرسايل الخاصة لأغراض شخصية لا علاقة لها بالموضوع أو الرد, ارجو الإلتزام من الجميع كلمة مدير الموقع



إضافة رد
#1  
قديم منذ أسبوع واحد
az-az غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 8783
 تاريخ التسجيل : Apr 2014
 فترة الأقامة : 1726 يوم
 أخر زيارة : منذ 4 يوم (10:43 PM)
 المشاركات : 59 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : az-az is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي قوة الاعمال



*قوة الاعمال
ان للاعمال الصالحة قوة تظهر عندما نتناول بالفهم للمردود الذى يعود على حياتى بالخير من وراء هذة الاعمال .
فان هذة الطريقة فى تناول الامور تصنع الفارق حيث نفهم ماذا نعمل و لماذا نعملة و ما هو مردود ما نعمل علينا فى الحياة فالانسان مخلوق مجبول على انة لا يبذل الجهد الا فيما يعود علية بالنفع –
هذا برنامج ذاتى وضعه الله فى كل البشر فلما نظرنا الى هذة الاعمال على انها اشياء حلوة و جميلة طبعا وكانو اهلنا بيعملوها زمان يعنى انها مجرد كماليات جميلة تزين الحياة تماما مثل الكماليات الموجودة بالسيارة بها تسير السيارة ومن غيرها ايضا تسير –
إنما لو فى مشكلة فى اموتور هتقف السيارة و لن تتحرك و تصبح قطعه حديد ليس لها اى نفع حتى لو كانت سيارة مرسيدس يعنى لما نظرنا لهذة الاعمال على انها كماليات فرطنا فى بعضها ووصلنا لمرحلة مثل مرحلة "كذلك و جدنا آباءنا يفعلون"
لكن كلما اجتهدت فى ترويض نفسك لتبذل الجهد فى الاعمال كلما وجدت اثر هذة الاعمال فى امور حياتك لان للاعمال الصالحة قوة و اثر على تيسير امور حياتك فى الدنيا قبل الاخرةلان لكل فعل رد فعل وهذا قانون الهى يسرى على كل امور الحياة و ليس فى الفيزياء فقط
ولان كل ما تعملة هو يعبر عن ما تفهمة وهو ايضا ما يمثل سلوكك فى الحياة ... وسلوكك يعبر عن اخلاقك و صفاتك...ولاننا مخلوقات فطرنا اللة على البحث عن قيمتها...فان صفاتك و اخلاقك هى محور التقييم النهائى الربانى الذى يحدد قيمتك عند اللة ويحدد مصيرك النهائى ..بل ويحدد شكل حياتك فى الدنيا هل هى عيشة ضنك ( عقوبة من اللة ) لانها حياة بعيدة عنة – ام حياة طيبة ميسرة موفقة من اللة..
بل ان هذة القوة للاعمال تحرك الصخر وهذا واضح فى حديث الرسول التالى عن الثلاثة الذين اغلقت عليهم الصخرة...
-------------------------------------------------------------------------
عن عبد اللة بن عمر قال :- سمِعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقولُ : ( انطلَق ثلاثةُ رَهطٍ ممن كان قبلَكم ، حتى أوَوُا المبيتَ إلى غارٍ فدخَلوه ، فانحدَرَتْ صخرةٌ منَ الجبلِ فسَدَّتْ عليهمُ الغارَ ، فقالوا : إنه لا يُنجيكم من هذه الصخرةِ إلا أن تدعوَ اللهَ بصالحِ أعمالِكم ، فقال رجلٌ منهم : اللهمَّ كان لي أبَوانِ شيخانِ كبيرانِ ، وكنتُ لا أَغبِقُ قبلَهما أهلًا ولا مالًا ، فناء بي في طلبِ شيءٍ يومًا ، فلم أرُحْ عليهما حتى ناما ، فحلَبتُ لهما غَبوقَهما فوجَدتُهما نائمَينِ ، وكرِهتُ أن أَغبِقَ قبلَهما أهلًا أو مالًا ، فلبِثتُ والقَدَحُ على يدي أنتظِرُ استيقاظَهما حتى برَق الفجرُ ، فاستيقَظا فشرِبا غَبوقَهما ، اللهمَّ إن كنتُ فعَلتُ ذلك ابتغاءَ وجهِك ففرِّجْ عنا ما نحن فيه من هذه الصخرةِ ، فانفرَجَتْ شيئًا لا يستَطيعونَ الخروجَ ، قال النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : وقال الآخَرُ : اللهمَّ كانتْ لي بنتُ عَمٍّ كانتْ أحبَّ الناسِ إليَّ ، فأرَدتُها عن نفسِها فامتنَعتْ مني ، حتى ألَمَّتْ بها سَنَةٌ منَ السنينَ ، فجاءَتْني فأعطَيتُها عشرينَ ومِائَةَ دينارٍ على أن تُخَلِّيَ بيني وبين نفسِها ، ففعَلَتْ حتى إذا قدَرتُ عليها قالتْ : لا أُحِلَّ لك أن تَفُضَّ الخاتَمَ إلا بحقِّه ، فتحرَّجتُ منَ الوُقوعِ عليها ، فانصرَفتُ عنها وهي أحبُّ الناسِ إليَّ وترَكتُ الذهبَ الذي أعطيتُها ، اللهمَّ إن كنتُ فعَلتُ ذلك ابتغاءَ وجهِك فافرُجْ عنا ما نحن فيه ، فانفرَجَتِ الصخرةُ غيرَ أنهم لا يستَطيعونَ الخروجَ منها ، قال النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : وقال الثالثُ : اللهمَّ إني استأجَرتُ أُجَراءَ فأعطيتُهم أجرَهم غيرَ رجلٍ واحدٍ ترَك الذي له وذهَب ، فثمَّرتُ أجرَه حتى كثُرَتْ منه الأموالُ ، فجاءني بعد حينٍ ، فقال : يا عبدَ اللهِ أَدِّ إليَّ أجري ، فقلتُ له : كلُّ ما تَرى من أجرِك ، منَ الإبلِ والبقرِ والغنمِ والرقيقِ ، فقال : يا عبدَ اللهِ لا تَستَهزِئْ بي ، فقلتُ : إني لا أستَهزِئُ بك ، فأخَذه كلَّه فاستاقَه فلم يترُكْ منه شيئًا ، اللهمَّ فإن كنتُ فعَلتُ ذلك ابتغاءَ وجهِك فافرُجْ عنا ما نحن فيه ، فانفرَجَتِ الصخرةُ فخرَجوا يَمشونَ ) .
الراوي : عبدالله بن عمر | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري..

اذن للاعمال قوة رهيبة ..فلنجتهد فى الاعمال...فاستعن باللة و لا تعجز..فان اللة على كل شئ قدير ..وليس معه مستحيل .....



 توقيع : az-az

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب اليك

رد مع اقتباس
قديم منذ 5 يوم   #2


فتون الشمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8797
 تاريخ التسجيل :  May 2014
 أخر زيارة : منذ 9 ساعات (07:10 AM)
 المشاركات : 12,925 [ + ]
 التقييم :  25094
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Floralwhite

الأوسمة التي حصل عليها

افتراضي رد: قوة الاعمال



جزاك الله خير
جعله بميزان حسناتك


 
 توقيع : فتون الشمري

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب اليك


رد مع اقتباس
قديم منذ 4 يوم   #3


نور عمان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10554
 تاريخ التسجيل :  Jan 2017
 أخر زيارة : منذ 3 ساعات (01:16 PM)
 المشاركات : 14,310 [ + ]
 التقييم :  10182
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 
مزاجي:
لوني المفضل : Chartreuse

الأوسمة التي حصل عليها

افتراضي رد: قوة الاعمال



بارك الله فيك
جزاك الله خير
دمت بخير وسعادة


 
 توقيع : نور عمان

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب اليك

أخر اخباري سيگون گل شيء جميل مادُمنا متوگلين على الله

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وقفات مع رفع الاعمال الي الله رغم الجراح نكابر ونبتسم الثقافة الاسلامية 13 09-18-2012 09:56 AM
فن الاعمال الورقية شقي وبحب الشقاوه روعة التصوير وغرائبة 4 08-09-2012 12:46 AM
تحامل الاعلام وبراءة الهيئــــــــــــــــــه . جبل عيساّن . شدو لا يهدأ 4 08-06-2012 11:08 AM
الاعمال ذات الثواب المضاعف عـ الاحساس ـذب الثقافة الاسلامية 10 08-23-2010 05:08 AM




Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. diamond
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى

دعم وتطوير نواف كلك غلا 2019